5 أفكار تساعدك على زيادة إنتاجيتك في العمل

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFx
    FinMaxFx

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

5 أفكار تساعدك على زيادة إنتاجيتك في العمل

زيادة انتاجية العمل ترتبط بشكل أساسي بطريقة العمل نفسها، أي الخطة التي تتبعها في أداء المهام المطلوبة منك، والطريقة التي تؤدي بها كل مهمة، هذا كله يحدد قدرتك على الإنتاج، وكلما تمكنت من تحسين الأدوات التي تعمل بها والطريقة، كلما زادت إنتاجيتك، لذلك أنصحك بإتباع هذه الخطوات لتزيد من إنتاجيتك.

حافظ على تركيزك

التركيز هو ما سيساعدك على زيادة انتاجية العمل بشكل أكبر، ولكي تحافظ على تركيزك حاول أن تبتعد عن جميع المشتتات، بداية من هاتفك، مرورا بالإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي تحديدا، وليس انتهاءا بالمشتتات الأخرى كالتحدث إلى الآخرين مثلا، حاول أن تجعل وقت العمل للعمل فقط، لا تسمح لشخص أو لشيء بأن يخترق هذا الوقت ويفقدك تركيزك، حتى لا ينتهي بك اليوم وأنت لم تنتج ولو شيئا واحدا.

حدد المهام المطلوبة

قبل أن تبدأ العمل حدد أهدافك بوضوح، اكتب قائمة بالمهام التي عليك إنجازها في هذا اليوم، وقم بترتيبها من الأهم إلى الأقل أهمية، ولا تتجاهل الأمور العاجلة دائما ضعها في البداية، وابدأ بها حتى تتخلص من مصدر كبير من التوتر والقلق، وحتى لا يفسد يومك بسبب أنك بدأت بأشياء يمكن أن تنتظر، في حين أجلت مهام عاجلة عليك إنهاءها في أسرع وقت، ساعد نفسك كن منظمًا في كتابة وتحديد أهدافك، لتتمكن من زيادة انتاجية العمل.

لا تركز على أكثر من عمل

إياك أن تقوم بأكثر من مهمة في نفس الوقت، هذا سيفقدك تركيزك بشكل كبير، والأهم ستؤدي هذه المهام بجودة متواضعة، لأنك لم تركز على كل مهمة على حدى، بل شتت نفسك في أكثر من مهمة، ما يعني تركيز أقل وإبداع صفر، لذلك خصص وقت لكل مهمة والتزم به، هذا سيساعدك بشكل كبير على الإنجاز و زيادة إنتاجية العمل بشكل أكبر.

خذ استراحة قصيرة

من الطرق التي تساعدك أيضًا على زيادة انتاجية العمل ، تنظيم وقت الاستراحة، حاول أن تأخذ استراحة قصيرة بين كل مهمة وأخرى، لكن احرص على ألا تتجاوز هذه الاستراحة الـ 10 دقائق، حتى لا يهرب عقلك سريعا إلى الخمول، ويجذبك أكثر للاستمتاع وترك العمل، فتشعر بنفور رهيب تجاه المهام المطلوبة منك، استراحة قصيرة كافية جدا لتفريغ الضغط، ولتستريح عينك وجسدك قليلًا، ثم عاود العمل مجددًا بحماس وهمه.

كافيء نفسك

وفي النهاية بعد أن تنتهي من مهامك المطلوبة، لا تخجل وكافئ نفسك واستمتع بإنتصارك الصغير هذا، كما أنك حريص على تأنيب نفسك ومعاقبتها على عدم الإلتزام بما هو مطلوب منها، كافئها أيضًا عند القيام به، هذا سيخفف عنك الكثير من ضغط العمل، وسيجعل العمل بالنسبة لك أمر ممتع، وليس شيء مجبر على القيام به، المكافأة وسيلة رائعة لتطويع نفسك وتشجيعها ودعمها.

8 أفكار تنظيمية لزيادة إنتاجيتك

صرح المؤلف كريس بيلي ، “الإنتاجية لا تتعلق بمدى انشغالك أو كفاءتك – إنها تتعلق بمدى إنجازك”. زيادة الإنتاجية هي رغبة أساسية لمعظم الناس ، ولكن العديد من أساليب التنظيم تستغرق وقتًا أطول للتنفيذ مما توفره لك. لإنجاز المزيد ، عليك أن تجد تقنيات بسيطة تقدم أقصى تأثير وتحسن طريقة عملك. قمنا بتجميع قائمة بأفكار المؤسسة الثمانية لتحسين كفاءتك في العمل والمنزل. باستخدام هذه النصائح ، ستتمكن من تركيز جهودك والتخطيط لوقتك وإنجاز المزيد حقًا كل يوم.

1. قم بتحسين مساحتك للعمل

يساعد إعداد مساحة العمل الخاصة بك بشكل صحيح في الحفاظ على تركيزك وإنجاز المزيد. أولاً ، قم بإزالة الفوضى عن طريق تنظيف الأدراج والتخلص من العناصر التي لا تحتاج إليها أو إعادة تدويرها أو التبرع بها. بعد ذلك ، قم بإعادة تنظيم مساحتك بحيث تكون الأشياء التي تستخدمها أكثر شيئًا في متناول اليد ، ويتم حفظ كل شيء آخر بعيدًا. استفد من المساحة الرأسية باستخدام الأرفف أو التثبيت على الحائط. يمكنك حتى إنشاء حلول التخزين الخاصة بك. تحقق من بعض هذه الخيارات DIY في LifeHack.

2. استخدام قوائم المهام

سواء كنت تستخدم خدمة ويب أو تطبيقًا أو مخططًا أو مجلة دورية ، فإن تتبع المهام والأنشطة التي تحتاج إلى إكمالها هي طريقة بسيطة لزيادة كفاءتك. اجعل قوائمك أكثر فاعلية عن طريق استخدام المواعيد النهائية ، وتجميع الأنشطة المماثلة ، وتقسيم المهام الأكبر إلى عناصر أصغر قابلة للتنفيذ.

3. قم بتنظيم بريدك الإلكتروني

يمكن أن يكون البريد الإلكتروني أحد أكبر مصارف الوقت. سيساعدك الحفاظ على صندوق الوارد الخاص بك على توفير الوقت ، ويكون أكثر فعالية ، وإنجاز المزيد. تنظيم بريدك الإلكتروني أكثر من مجرد إنشاء مجلدات. استفد من القواعد لإرسال ملفات البريد الإلكتروني إلى مجلدات مما يوفر لك الوقت تلقائيًا ويساعدك على التركيز. يمكنك استخدام إعدادات المهام أو المفضلة في معظم أنظمة البريد الإلكتروني لمساعدتك على البقاء على رأس العناصر التي تحتاج إلى اهتمامك. استخدم وظائف الترميز اللوني أو الوسم لتجميع رسائل البريد الإلكتروني والعثور بسهولة على الرسائل التي تحتاج إليها.

4. احتفظ دفتر ملاحظات

احمل دفتر ملاحظات معك في كل مكان. “سوف يساعدك هذا الاختراق البسيط على إنجاز المزيد من خلال منحك مكانًا لتدوين الأفكار العظيمة التي قد تأخذها بعيدًا عن المهام التي يجب عليك التركيز عليها أو المخاطرة بنسيانها” ، وفقًا لما ذكره Bindertek. يمنحك الكمبيوتر المحمول أيضًا مكانًا لتنظيم أفكارك بغض النظر عن مكان وجودك أو مقدار عمر البطارية. فائدة إضافية هي أنك لن تخفف من التوتر لأنك لن تقلق بشأن نسيان الأشياء.

5. حدد المواعيد النهائية لكل شيء

إن تزويدك بأطر زمنية للمهام والمشاريع والأهداف يساعدك على الاستمرار في التركيز ومواصلة التقدم للأمام. في مقال من شركة ، اقترح رجل الأعمال والمستثمر جون رامبتون أن تتبع وقتك ، والحد من الوقت الذي تقضيه في كل مهمة ، وتحديد المواعيد النهائية سوف تساعدك على العمل أكثر ذكاء وزيادة الإنتاجية. حدد مهلة زمنية لكل شيء بدءًا من المدة التي تقضيها في فحص البريد الإلكتروني إلى متى يجب أن تكون كاملاً مع كل هدف من أهدافك.

6. استخدم منهجيات Lean Six Sigma

طريقة معروفة ومثبتة لتحسين الكفاءة ، يركز Lean Six Sigma على الحد من عدم الكفاءة وتحسين العمليات. على الرغم من توفر تدريب وافٍ على هذه الأساسيات ، يمكنك تقسيم الصيغة إلى توثيق وقياس العملية الحالية ، وتحديد المناطق التي تضيع الوقت أو الموارد ، وخلق حلول للحد من هذه النفايات.

7. جرِّب تطبيقًا لإبقائك منظمًا

مع التطبيقات المتاحة لمساعدتك في تنظيم كل شيء بدءًا من وقتك إلى ملفاتك وحتى مواردك الاجتماعية ؛ أنت متأكد من إيجاد حل يضع الإنتاجية المحسنة في راحة يدك. تتوفر العديد من التطبيقات الأكثر شعبية عبر منصات متعددة تتيح لك الوصول إلى المعلومات نفسها على الكمبيوتر الشخصي والكمبيوتر المحمول والكمبيوتر اللوحي والهاتف الذكي. تحقق من متجر التطبيقات الخاص بك بحثًا عن العناوين المتاحة ضمن المؤسسة والإنتاجية والكفاءة ، أو جرِّب مقالة Forbes حول التطبيقات لتنظيم عملك.

8. دمج تقنية إنتاجية مثبتة

هل تبحث عن مزيد من التوجيه بشأن الحصول على التنظيم والبقاء فيه وتحسين كفاءتك؟ حاول اتباع واحدة من العديد من التقنيات المثبتة من كبار الخبراء توجد العديد من الكتب والمواقع الإلكترونية المخصصة لخطط مفصلة لهذه التقنيات. سواء كنت تبحث عن طريقة أكثر تركيزًا على الشخصية مثل “عادات الأشخاص ذوي الكفاءة العالية” لستيفن كوفي أو طريقة لإدارة الوقت مثل تقنية Pomodoro ، فهناك العديد من الخيارات التي يمكنك تجربتها. امزج وتطابق حتى تجد النمط الذي يناسبك. يشرح هذا الرسم البياني من NFIB خمسة من أكثر التقنيات شيوعًا.

كيفية العمل جيدا مع المدير ورئيس العمل

إن رؤساء العمل هم أكثر الأفراد أهمية في حياتنا العملية ومستقبلنا الوظيفي فبطبيعة الحال هم الأكثر تأثيرا في تقييمنا، وتدريبنا، وتحفيزنا، و، كما نأمل، ترقيتنا إلى مراتب أعلى. إن درجة تكيفنا مع رئيسنا يمكن أن تلعب دورا كبيرا في درجة النجاح الذي سوف نصل إليه: قد يصعب على مدير ذي مهارات تحفيز وتواصل ضعيفة أن يخرج أفضل ما في شخص ما، لكن قد يزدهر موظف آخر تحت إدارة نفس المدير.

العديد من الناس يجدون صعوبة في العمل مع رئيسهم وغالبا ما يتركون وظائفهم بسبب طريقة رئيسهم في العمل أو سلوكياته أو توجهه الذهني. سمعت أحدا ما يقول ذات مرة “لقد انضممت للشركة، لكنني تركت مديري”. لقد تركت وظائف أيضا لأنني شعرت بأنني غير قادر على العمل تحت إدارة رئيسي أكثر من هذا، لكنني، وبعد فوات الأوان، أعلم أنه لو كان أحدهم قد قدم لي نصائح حول كيفية العمل جيدا مع رئيس العمل، لربما استطعت الاستمرار في العمل بتلك الوظائف.

لا أستطيع أن أتخيل أنه في مقدور أي أحد أن ينجح في عمله ومستقبله الوظيفي إذا لم يكن على وفاق مع رئيسه. إنها مهارة أساسية، لكنها قد تكون صعبة التعلم عندما لا تحب أو تحترم ذلك الشخص. ستساعدك الكثير من الأساليب في هذا الموقع المطور السوداني عند إتقانها، وعلى أن تتوافق بشكل طبيعي مع أي أحد ممن تعمل معهم، بما فيهم رئيسك.

لكن التوافق مع رئيس العمل يتطلب بعض المهارات الأخرى:

  • إظهار الاحترام لهم، خاصة عند التواجد مع أشخاص آخرين
  • التعلم منهم
  • المشاركة معهم
  • كونك واضحا وأمينا.
  • يتضمن الأمر أيضا معرفة متى تفوض المدير ومتى تعرض المساعدة.
  • ولعل الأهم من أي شيء، نسب الفضل والعرفان لرئيسك ومساعدته على التألق.

أعن رئيسك على التألق والنجاح

إن نسب الفضل لرئيسك ومنحه القدرة على الظهور بقدر الإمكان سيكون نافعا ليكما. فعلى الأرجح سيحترم رئيسك قيامك بمثل هذا المجهود وسيقدرك كعضو في فريقه. في ثقافات محددة، في آسيا على سبيل المثال، يقوم المرء دائما بمنح الرئيس العرفان أو بمعنى آخر منحه “الاعتبار”؛ حتى عندما قد يكون طاقم العمل هو من قام بإنجاز العمل الجيد حقا، فغالبا ما يحصل رئيس أحدهم على كل التمجيد. بإمكانك التكيف مع هذه الفكرة عند إتمامك لبعض العمل بشكل جيد، بأن تقر بدعم ومساعدة رئيسك وأيضا أي من زملائك أو أعضاء الفريق الذين ساعدوك.

أن تشعر مديرك بالتقدير قد يكون أمرا يصعب على بعض الأشخاص القيام به، وخاصة حيثما تكون هنالك مشاكل ثقة وحيثما لا ينسب رئيس العمل لموظفيه أي فضل أو يشعرهم بالعرفان أبدا. في حالات كتلك يمكن تفهم أنك قد تكون مترددا في أن تقدم لمديرك أي نوع من العرفان أو الدعم. لكن، إذا كان الوضع كذلك، فأنا أقترح إذن أن ترغم نفسك، أملا في أن يحثه ذلك على أن يكون أكثر سخاء.

تستطيع أيضا أن تساعد مديرك على النجاح بأن تشاركه أي معلومات أو إشاعات تسمعها بإمكانها أن تؤثر على مديرك وعلى الفريق. يكون هذا مفيدا بالتحديد عندما تعرف شيئا قبل الآخرين، وبإخبار مديرك، تعطيه وقتا ثمينا ليستعد ويتصرف. قد أسمي ذلك مثالا إيجابيا لسياسات العمل.

عليك أن تتذكر حاجتك الخاصة للتألق، وستكون هناك لحظات تتمنى فيها أن تنسب لنفسك، وليس للآخرين، بما فيهم مديرك، الفضل الواضح على مهمة أنجزت بشكل جيد. في مثل تلك الحالات قد يكون طبيعيا في مؤسستك أن تكتب رسالة إلكترونية لمجموعة كبيرة من الناس مشاركا أخبارا حول مشروع قد اكتمل أو صفقة تم إنجازها. لكن ألن يكون الأمر حتى أكثر تأثيرا إذا طلبت من مديرك أن يكتب ويرسل مثل هذه الرسالة الإلكترونية يشيد بك فيها؟ وبهذه الطريقة ستظهر أنك تقدر مساهمة ودور مديرك.

اعرف متى تخفف حمل العمل من فوق كتفي مديرك

جميعنا مشغولون للغاية وقد يبدو أمرا أحمق أن أقترح أننا يجب أن نطلب من مديرنا مهام أكثر لنزيد من عبء العمل الخاص بنا. إنها مسألة تتعلق بعرض ذلك في اللحظات المهمة عندما ترى أن رئيسك لديه عدد من المهام الصعبة ليقوم بها وتشعر بالراحة أن بإمكانك أن تتولى بعضا منها.

كن على وعي بكيف يمكن لتلك المهام الإضافية أن تزيد من عبء عملك؛ أحذرك من أن تطلب تولي عمل إذا ما كان سيستلزم ساعات عمل إضافية طويلة وضغطا وانعدام التوازن بين الحياة والعمل. السر هو أن تعرض المساعدة على مديرك عندما تعرف أنك تمتلك الوقت.

قد تعرض القيام بشيء سيعطيك أيضا بعض الظهور الإضافي، مثلا مع رئيس مديرك أو مع بعض الإدارات الأخرى. وقد تتولى أيضا مهمة ستعين رئيسك على أن يراك بشكل مختلف، ربما بإنجاز شيء لم يكن يظن أنك قادر على إنجازه.

قد يحسدك زملاؤك وربما حتى يتقولون عليك بأنك تحاول أن تكون ضمن “لائحة المرضي عنهم” لمديرك بكونك راغبا بشدة أن تتولى عملا إضافيا. من الممكن أن يكون زملاؤك على حق، لكن الأشخاص الذين يتفوقون في عملهم سيكون لديهم دائما زملاء يدلون بتعليقات سلبية وقد تحتاج إلى أن تصبح أكثر لامبالاة وتتقبل التعليقات الانتقادية التي يدلى بها.

كن خلقا واضحا لمديرك

هذا الأمر مبني على الإستراتيجيتين السابقتين واللتين إذا نفذتا بشكل جيد، لا بد أن تجعلاك منافسا قويا لتكون خليفة مديرك أو أحد يدعمه مديرك من أجل الترقيات، سواء داخل الفريق أو بمكان آخر في المؤسسة.

السر هو أن تصبح الشخص المتميز في فريق مديرك والشخص الذي قد يستعين به مديرك بشكل فطري عندما تكون هناك مسألة أو فكرة يجب عرضها على أحد ما ليوافق عليها.

لتحقيق ذلك يجب عليك أولا أن تتقن الاستراتيجيتين السابقتين

  • نسب الفضل المديرك ومساعدته على التألق.
  • بينما أيضا تقترح أن تخفف عنه بعضا من أعباء العمل.

عليك أيضا التأكد من أنك مطلع وخبير بالكثير من المهارات والمعلومات والسلوكيات المطلوبة لكي تكون قادرا على القيام بوظيفة مديرك.

من أجل النجاح الوظيفي والمهني لنا جميعا تقريبا، فإن الشخص الأكثر أهمية وتأثيرا هو مديرنا الحالي.

في العالم المشترك بشكل متزايد الخطوط نقل التقارير المزدوجة أو المصفوفة، رؤساؤنا. مديرك هو زميلك الأكثر أهمية، وعليك أن تستثمر وقتا من أجل جعل علاقتك به في أفضل صورة.

يجب استخدام الكثير من النصائح الموجودة في هذا الموقع عند التعامل مع مديرك حتى يستطيع أن يرى أنك تمتلك وتستخدم نطاقا شاملا من المهارات بشكل صحيح، مما سيساعد كلا منكما على النجاح.

إن مساعدة مديرك على أن يكون ناجحا وأن يسلط عليه الضوء بشكل إيجابي ليس بالأمر السهل، لأننا اعتدنا وبشدة على الرغبة في تركيز دائرة الضوء والفضل علينا، لكن كيف لك أن تأمل في التفوق في عملك إذا لم يكن مديرك يرى أنك داعم ومساعد حقا لمسيرته المهنية؟

فكر مليا في العمل على تخفيف عبء العمل على رئيسك بأن تعرض القيام بالمهام التي تشعر بالثقة في قدرتك على تنفيذها جيدا والتي، بإنجازك لها، ستعني أن مديرك وزملاء آخرين سيرونك بشكل إيجابي. على الرغم من أنك ربما لا تطمح في أن تكون خليفة مديرك، فإن اعتبارك خلفا له هو أعلى تقدير يمكن أن ينعم به أحد ما لديه علاقة إيجابية للغاية مع رئيسه.

حكم وامثال عن المدير

إذا كنت ترى أن معلمك قاس، فانتظر حتى يكون لك مدير. فليس لديه تثبيت وظيفي”. بيل جيتس

إذا كنت تظن أن رئيسك غبي، فتذكر: لم تكن لتحصل على وظيفة لو كان أكثر ذكاء”. جون جوتي

أرني رجلا يتقبل الخسارة بشكل جيد وسأريك رجلا يلعب الجولف مع رئيسه” . جیم موراي

لا أحد يرحل قبل أوانه، إلا إذا غادر رئیسه مبكرا”. جروتشو مارکس

تحقيق المستحيل لا يعني سوى أن رئيس العمل سيضيفه إلى واجباتك المعتادة”. دوج لارسون

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • FinMaxFx
    FinMaxFx

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

Like this post? Please share to your friends:
الاستثمار في التداول
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: